اكتشف باحثون بقيادة برفيسور ميشيل هال (micheal hall) بجامعة باسيلأن الخلايا السرطانية تستجيب لهذا المزيج بين الدوائين، حيث نشرت هذه الدراسة بمجلة (science Advances).

يعتبر (metformin)  أكثر الأدوية الموصوفة انتشاراً في معالجة داء السكري النوع الثاني، فبجانب قدرتها على تفخيض نسبة السكر بالدم، تظهر خصائص مقاومة للسرطان أيضاً، لكن الجرعة الموصوفة لهؤلاء المرضى قليلة جداً لمحاربة للسرطان. فقد قام فريق الباحثين بقيادة برفيسور ميشيل باكتشاف أن الدواء المضاد لارتفاع ضغط الدم (syrosingopine) يقوي من فعالية ال (metformin) في مقاومة السرطان حيث يظهر أن المزيج بين هذين الدوائين يقود الخلايا السرطانية الى برمجتمة نفسها على الانتحار.

فعند جرعات أعلى من تلك الموصوفة لمرضى السكري، تستطيع هذه الأدوية تثبيط عملية نمو الخلايا السرطانية، وبامكانها أيضاً أن تسبب تأثيرات جانبية غير مرغوبة، لذلك قام الباحثون باستقصاء أكثر من ألف دواء في قدرتها على تعزيز التأثير المقاوم للسرطان من قِبل ال(metformin)، وتبين من خلال البحث أن الدواء الأفضل هو (syrosigopine) وهو دواء مضاد لارتفاع ضغط الدم ، حيث أظهرت الدراسة أن كوكتيل هذين الدوائين بإمكانه القضاء على أنواع واسعة من السرطانات.

يقول الكاتب في الدراسة دون بينجامين (Don Benjamin)”فعلى سبيل المثال، عندما أخذنا عينة من المرضى المصابين باللوكيميا. تبين أنه تم القضاء على كل الخلايا السرطانية بواسطة هذا الكوكتيل، وبجرعات لا تعتبر سامة للخلايا الطبيعية, وكان التأثير مقتصراً على الخلايا الخبيثة حيث ظهر أن خلايا الدم السليمة كانت غير حساسة لهذا المزيج “.

و في عينة من الفئران المصابين بالسرطان الخبيث بالكبد قد أظهرت الدراسة انخفاضًا ملحوظًا في تضخم الكبد بعد العلاج بهذا الكوكتيل , و انفخضت أعداد العُقَيْدات السرطانية، وفي بعض الحيوانات اختفت الأورام بالكامل.

ويشير العلماء إلى أن تثبيط السلسلة التنفسية respiratory chain)) داخل الميتوكوندريا بالخلايا هي الآلية المفتاحية التي تسهم في القضاء على الأورام السرطانية، حيث تقلل من نمو الخلايا السرطانية بالتعاون مع تأثير دواء ضد ارتفاع ضغط الدم.


 

المصدر

 

  • ترجمة: حسين الستراوي
  • مراجعة: لونا حامد
  • تدقيق لغوي: خالد ذكي
  • تصميم الصور: فرقان العلي
مشاركة!
الفضائيون
مبادرة معرفيّة علميّة موجهة للجمهور الناطق بالعربية تأسست بتاريخ 16 مارس 2015، شعارها "نرى العالم، من نافذة العلم"، وهي تهدف إلى نشر العلوم الحقيقية ونبذ الخرافة معتمدة على ترجمة وإعداد مواد مكتوبة ومقروءة إضافة إلى الصور التوضيحية والفيديوهات التعليمية.

تعليق

لطفت، أدخل تعليقك هنا
لُطفا، أدخل اسمك هنا