in

ما تحتاج إلى معرفته حول متلازمة تيتز Tietze Syndrome

متلازمة تيتز (Tietze Syndrome): هي حالة نادرة تتضمن ألمًا في الصدر وفي الأضلاع العلوية، وتُعدّ حالةً غير خَطِرة، وغالباً ما تؤثر على الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 40 عامًا، ولا يُعرفُ بالضبط حتى الآن ما سبب حدوث هذه المتلازمة.

سُمِّيت هذه المتلازمة نسبةًَ للطبيب الألماني أليكساندر تيتز (Alexander titze) الذي كان أول من وصفَ هذا المرض عام 1909. سنلقي في هذا المقال نظرةً أقرب حولَ الأعراض، والأسباب المحتملة، وعوامل الخطر، والتشخيص، والعلاج لِمتلازمة تيتز.

أعراض متلازمة تيتز

العَرَض الرئيسي لمتلازمة تيتز هو ألمٌ في الصدر، ويشعر المصاب في هذه الحالة بالألم حولَ ضلعٍ واحدة أو أكثر من الأضلاع الأربع العلوية، وتحديدًا حيثُ تلتصقُ الأضلاع بعظم القص.

ووفقًا للبحث الذي أُجري على الحالة، عادةً ما يتضمن الألم الضلع الثانية أو الثالثة، وفي 70 إلى 80 بالمئة من حالات المصادر الموثقة، فإن الألم يقع حول ضلع واحدة، وعادةً ما يقع الألم على جانبٍ واحدٍ فقط من الصدر.

غالبًا ما يسبب التهاب غضروف الضلع المصابة الألم، وتعرف منطقة الغضروف هذه باسم التقاطع الغضروفي (the costochondral junction)، وهو الغضروف الذي يربط إحدى الأضلاع بعظم القص.

إذ يمكن أن يسبب الالتهاب تورمًا صلبًا ويتخذ شكل المغزل، وقد تشعر المنطقة المصابة بالوهن والألم الشديد، وتبدو أيضًا متورمةً أو حمراء.

وقد تكون أعراض ألم متلازمة تيتز على الشكل التالي:

  • قد يأتي الألم فجأة أو تدريجيًا.
  • قد يكون الألم حادًا أوغير حاد، على شكل وخزات أو مستمرًا.
  • يتراوح نطاق الألم من درجةٍ خفيفةٍ الى شديدةٍ.
  • ينتشر الألم في الذراع والعنق والكتفين.
  • قد يزداد الألم سوءًا عند السعال أو العطاس أو ممارسة الرياضة.

وعلى الرغم من أن التورم قد يستمر، لكن الألم ينخفض عادةً بعد عدة أسابيع.

أسباب متلازمة تيتز

إن السبب الدقيق لمتلازمة تيتز الى الآن غير معروف، ومع ذلك يعتقد الباحثون أنها قد تكون نتيجةً لإصابات صغيرة في الأضلاع.

وقد تحدث الإصابات بسبب:

  • السعال المفرط.
  • القيء الشديد.
  • التهابات الجهاز التنفسي العلوي، بما في ذلك التهاب الجيوب الأنفية والتهاب الحنجرة.
  • الأنشطة البدنية الشاقة والمتكررة.
  • الإصابات والرضوض.

عوامل الخطر

إن أكبر عوامل الخطر لمتلازمة تيتز هي العمر وربما الوقت من العام، ومن ناحيةٍ أخرى، لا يُعرف الكثير عن العوامل التي قد تزيد من خطر إصابتك.

والمعروف عن متلازمة تيتز أنها:

  • غالبًا ما تصيب متلازمة تيتز الأطفال والأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 40 عامًا، وهي أشيع لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 30 عامًا.
  • وقد أشارت الدراسة التي أجريت عام 2017 إلى أنَّ عدد الحالات كانت أكثر ارتفاعًا في فترتيّ الشتاء والربيع.
  • ووجدت الدراسة نفسها أن نسبةً عاليةً من النساء تصاب بمتلازمة تيتز، لكن دراسات أخرى قد وجدت أن متلازمة تيتز تصيب النساء والرجال على حدٍّ سواء.

كيف تختلف متلازمة تيتز عن التهاب الغضروف الضلعي (costochondritis)؟

تتسبب متلازمة تيتز والتهاب الغضروف الضلعي في حدوث ألمٍ في الصدر حول الأضلاع، ولكن هناك اختلافات مهمة:

متلازمة تيتزالتهاب الغضروف الضلعي
نادرة الحدوث وعادةً ما تصيب الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن الأربعين عاماً.شائع الحدوث نسبيًا، ويؤثر على الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن الأربعين عامًا.
تتضمن الأعراض التورم والألم.يتضمن الأعراض الألم فقط ولا يتضمن التورم.
يكون الألم في منطقة واحدة بنسبة 70% من الحالات.يكون الألم في منطقةٍ واحدةٍ بنسبةٍ 90% من الحالات.
غالبًا ما يكون الألم في الضلع الثانية أو الثالثة.غالبًا يتضمن الألم الأضلاع من الضلع الثانية إلى الخامسة.

تشخيص المرض

قد يكون من الصعب تشخيص متلازمة تيتز، خاصةً عندما يتعلق الأمر بالتمييز بينها وبين التهاب الغضروف الضلعي، وهو المرض الأشيع.

وعندما تزور مقدم الرعاية الصحية لألم في الصدر، سيرغب أولًا في استبعاد أي حالة حرجة أو الحالات التي تهدد الحياة وتتطلب تدخلًا فوريًا مثل الذبحة الصدرية “angina” أو التهاب الجنبة “pleurisy”  أو النوبة القلبية “heart attack”.

سيجري مقدِّم الرعاية الصحية فحصًا بدنيًا ويسألك عن الأعراض التي تحدث لك، ومن المحتمل أن يطلب منك اختباراتٍ محددةً لاستبعاد أي أسباب أخرى، لمساعدته على تحديد التشخيص الصحيح.

وهذا قد يشمل:

  • اختبارات الدم للبحث عن علامات النوبة القلبية أو حالات أخرى.
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية “Ultrasound imaging” لرؤية الأضلاع ومعرفة ما إذا كان هناك أي التهاب في الغضروف.
  • تصوير الصدر بالأشعة السينية “X-Rey” للبحث عن وجود مرضٍ ما أو مخاوفَ طبيةٍ أخرى تتعلق بالأعضاء والعظام والأنسجة.
  • إجراء صورة لرنين المغناطيسي “MRI”  للصدر لإلقاء نظرة فاحصة على أي كثافة زائدة أو التهاب في الغضروف.
  • فحص العظام لإلقاء نظرة فاحصة على صحة العظام.
  • إجراء تخطيط قلب كهربائي “EKG” للنظر في مدى جودة عمل القلب ونفي وجود أمراض في القلب.

يعتمد تشخيص متلازمة تيتز على الأعراض واستبعاد الأسباب الأخرى المحتملة للألم.

علاج متلازمة تيتز

النظام العام لعلاج متلازمة تيتز هو:

  • الراحة.
  • تجنب القيام بالأنشطة الشاقة.
  • تطبيق الحرارة على المنطقة المصابة.

في بعض الحالات، قد يختفي الألم من تلقاء نفسه دون اللجوء للعلاج.

للمساعدة في تخفيف الألم، قد يقترح مقدم الرعاية الصحية الخاص بك مسكنات للألم مثل الأدوية المضادة للالتهابات التي لا تستلزم وصفة طبية “OTC” (مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية) “NSAIDs”. أما إذا استمر الألم فقد يصف مسكنًا أقوى للآلام.

وتشمل العلاجات الأخرى المحتملة للألم والالتهاب المستمر حقن الستيروئيد لتقليل التورم أو حقن الليدوكائين في المنطقة المصابة لتخفيف الألم. وعلى الرغم من أن التورم قد يستمر لفترة أطول، لكن ألم متلازمة تيتز يتحسن عادةً في غضون أشهر وفي بعض الأحيان يمكن أن تحل المشكلة ثم تتكرر.

وفي الحالات القصوى التي لا تساعد فيها العلاجات السابقة على تخفيف الألم والتورم قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لإزالة الغضروف الزائد من الأضلاع المصابة.

الخلاصة

تُعدّ متلازمة تيتز حالةً نادرةً وحميدةً تتضمن تورمًا وألمًا الغضروف حول ضلع أو أكثر من الأضلاع العلوية حيث يرتبط بعظم القص، وتؤثر في الغالب على الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 40 عامًا.

تختلف متلازمة تيتز عن التهاب الغضروف الضلعي، وهي حالة أشيع، إذ يسبب التهاب الغضروف الضلعي أيضًا ألم في الصدر، لكنه تؤثر غالبًا على الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن الأربعين عامًا.

وعادةً ما تُشخَّص متلازمة تيتز باستبعاد الحالات الأخرى التي تسبب ألمًا في الصدر، وعادةً ما يزول الألم مع الراحة ومن خلال تطبيق الحرارة على المنطقة المصابة.

المصدر

  • ترجمة: رغد المجبر.
  • مراجعة: رند فتوح.
  • تدقيق لغوي: رأفت فياض.

ماتقييمك للموضوع؟

Avatar

بواسطة رغد المجبر

اترك تعليقاً

Avatar

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الإنسان في طريقه لإبادة 50 مليار عامًا من التاريخ التطوري

كيف تبدو الإصابة ببكتيريا MRSA؟