in

تطور الجدول الدوري وتاريخ اكتشاف العناصر #15

الفترة الممتدة بين عامي 1935- 1944 ميلادية

التكنيتيوم Technetium

 تنبأ مندليف بالعنصر 43 (تكنيتيوم) على أساس الجدول الدوري وقد اقترح حينها وجوب أن يكون العنصر مشابهًا للغاية للمنغنيز وأعطاه اسم ekamanganese. أُبلِغ عن اكتشاف التكنيتوم في عام 1925 م، في ذلك الوقت كان اسمه masurium وذلك على يد C. Perrier و Emilio Gino Segre في إيطاليا عام 1937 م. عُثر عليه في عينة من الموليبدينوم. كان التكنيتيوم أول عنصر يُنتَج صناعيًا، وجميع نظائره مشعة.

  • المكتشف: كارلو بيريير Carlo Perrier  إميليو سيغري Emilio Segre.
  • مكان الاكتشاف: إيطاليا.
  • تاريخ الاكتشاف: 1937 ميلادية.
  • أصل الاسم: من الكلمة اليونانية “technikos” التي تعني “مصطنعة”.

الفرانسيوم Francium 

 اكتشف الفرانسيوم على يد مارغريت بيري من معهد كوري في باريس عام 1939 م، لكن مندليف تنبأ بوجود الفرانسيوم في خلال سبعينيات القرن التاسع عشر. ونظرًا لأن خواصه يجب أن تتبع خصائص السيزيوم عن قرب، أُطلِق عليها اسم eka-cesium في ذلك الحين.

  • المكتشف: مارغريت بيري Marguerite Perey.
  • مكان الاكتشاف: فرنسا.
  • تاريخ الاكتشاف: 1939 ميلادية.
  • أصل الاسم: سميت باسم “فرنسا”.

الأستاتين Astatine 

 اكتشف الأستاتين في عام 1940 م من قبل ديل كورسون وآخرون في جامعة كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، عن طريق صدم نواة البزموت (209Bi) بجسيمات ألفا.

  • المكتشف: ديل كورسون Dale Corson وإميليو سيغري Emilio Segre.
  • مكان الاكتشاف: كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية.
  • تاريخ الاكتشاف: 1940 ميلادية.
  • أصل الاسم: من الكلمة اليونانية “astatos” التي تعني “غير المستقر”.

النبتونيوم Neptonium:

كان النبتونيوم أول عنصر يتشكل عبر سلسلة الأكتينيد لليورانيوم الاصطناعي. اكتشفها مكميلان وأبلسون في عام 1940 في بيركلي، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية، إذ قاموا  بصدم نواة اليورانيوم بالنيوترونات المنتجة من جهاز السيكلوترون cyclotron (جهاز يستخدم لتسريع الجزيئات الذرية). 

  • المكتشف: إدوين ماكميلان Edwin M. McMillan وأبيلسون P. H.  Abelson.
  • مكان الاكتشاف: الولايات المتحدة الأمريكية.
  • تاريخ الاكتشاف: 1940 ميلادية.
  • أصل الاسم: سمي باسم “كوكب نبتون”.

البلوتونيوم Plutonium

صُنِّع البلوتونيوم بواسطة سيبورج وماكميلان وكينيدي ووال في عام 1940 م من خلال إحداث صدم لليورانيوم بواسطة الديوترون في جهاز سيكلوترون cyclotron (جهاز يستخدم لتسريع الجزيئات الذرية) في بيركلي، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية. كان البلوتونيوم هو العنصر الثاني الناتج عن اليورانيوم والمتشكل عبر سلسلة الأكتينيد. في عام 1808 م، اقتُراح البلوتونيوم اسمًا للعنصر 56.

  • المكتشف:  Glenn T. Seaborg ،  J. W. Kennedy ، E. M. McMillan  ، A. C. Wahl.
  • مكان الاكتشاف: الولايات المتحدة الأمريكية.
  • تاريخ الاكتشاف: 1940 ميلادية.
  • أصل الاسم: سميت باسم “كوكب بلوتو”.

الأميريسيوم Americium

 تم التعرف إلى أميريسيوم بواسطة سيبورج وآخرون في عام 1944 م نتيجة لتفاعلات التقاط النيوترونات المتعاقبة بواسطة نظائر البلوتونيوم في مفاعل نووي.

  • المكتشف: جلين سيبورج Glenn Seaborg ورالف جيمس Ralph James ومورغان  L. Morgan وألبرت غيورسو Albert Ghiorso.
  • مكان الاكتشاف: الولايات المتحدة الأمريكية.
  • تاريخ الاكتشاف: 1944 ميلادي.
  • أصل الاسم: من الكلمة الإنجليزية “أمريكا”.

الكوريوم Curium

تم التعرف إلى الكوريوم بواسطة سيبورج وآخرون في عام 1944م نتيجة لإحداث صدم لشاردة الهيليوم بنظير البلوتونيوم 239Pu. بعد ثلاث سنوات تم عزل كميات مرئية من هيدروكسيد الكوريوم بواسطة فيرنر وبيرلمان. وفي عام 1951 م نجحوا في إنتاج الكوريوم بشكله العنصري أول مرة.

  • المكتشف: جلين سيبورج Glenn T. Seaborg ورالف جيمس  Ralph A. James ، ألبرت غيورسو  Albert Ghiorso.
  • مكان الاكتشاف: الولايات المتحدة الأمريكية.
  • تاريخ الاكتشاف: 1944 ميلادية.
  • أصل الاسم: سميت باسم بيير وماري “كوري”.
  • إعداد: نديم الظاهر.
  • مراجعة: مرح مسعود.
  • تدقيق لغوي: نور عبدو.

ماتقييمك للموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تطور الجدول الدوري وتاريخ اكتشاف العناصر #14

تطور الجدول الدوري وتاريخ اكتشاف العناصر #16