in

تطور الجدول الدوري وتاريخ اكتشاف العناصر #18

الفترة الممتدة بين عامي 1985 – 1994 ميلادية

الدارمشتاديوم Darmastadtium

في التاسع من تشرين الثاني (نوفمبر) 1994 م، الساعة 4:39 مساءً، تم اكتشاف أول ذرة للعنصر 110، دارمشتاديوم، في Gesellschaft für Schwerionenforschung) GSI) في دارمشتات، ألمانيا. يحتوي النظير المُكتشف على عدد ذري ​​269 .

أُنتج العنصر الجديد عن طريق دمج ذرة النيكل وذرة الرصاص معًا، وقد تحقق ذلك من خلال تسريع ذرات النيكل إلى طاقة عالية في جهاز UNILAC في GSI. على مدى عدة أيام، تم إطلاق عدة مليارات من ذرات النيكل على ذرة الرصاص من أجل إنتاج وتحديد ذرة واحدة من دارمشتاديوم.

كان الدارمشتاديوم العنصر الرابع الذي اكتشف في GSI. بين عامي 1981 و 1984 -بعد اكتشاف دارمشتاديوم- اكتُشف عنصران آخران هما العنصران 111 و 112 في GSI.

  • المكتشف: S. Hofmann, V. Ninov, F. P. Hessberger, P. Armbruster, H. Folger, G. Münzenberg, H. J. Schöttواخرين.
  • مكان الاكتشاف: Gesellschaft für Schwerionenforschung (GSI) في دارمشتات، ألمانيا.
  • تاريخ الاكتشاف: 1994 ميلادية.
  •  أصل الاسم: يكمن اسم دارمشتاديوم ضمن التقاليد الراسخة المتمثلة في تسمية عنصر بحسب  مكان اكتشافه، دارمشتات، في ألمانيا.

الرونتجينيوم Roentgenium

اكتُشف العنصر 111، الرونتجينيوم، في نهاية عام 1994 م في GSI في دارمشتات، ألمانيا. أُنتجَت ثلاث ذرات من النظير 272Uuu في التفاعلات بين ذرات البزموت 209Bi وذرات النيكل 64Ni. ولتحقيق ذلك، تم تسريع ذرات النيكل إلى طاقات عالية بواسطة المسرع الأيوني UNILAC في GSI وتوجيهه إلى ذرات الرصاص المستهدفة.

  • مكتشف: S. Hofmann, V. Ninov, F. P. Hessberger, P. Armbruster, H. Folger, G. Münzenberg, H. J. Schöttوآخرين.
  • مكان الاكتشاف: Gesellschaft für Schwerionenforschung (GSI) في دارمشتات، ألمانيا.
  • تاريخ الاكتشاف: 1994 ميلادية.
  • أصل الاسم: لم يتم بعد قبول الاسم المقترح الرونتجينيوم رسميًا، ولكنه يكمن في التقاليد القديمة المتمثلة في تسمية العناصر لتكريم العلماء المشهورين. اكتشف فيلهلم كونراد رونتغن Wilhelm Conrad Roentgen الأشعة السينية في عام 1895 م وينسب العنصر اليه.

الفترة الممتدة بين عامي 1995 – 2004 ميلادية

الفليروفيوم Flerovium

 لم يُنتَج سوى عدد قليل جدًا من ذرات الفلورفيوم (289114Fl) (من خلال تفاعل نووي يتضمن دمج ذرة الكالسيوم مع ذرة البلوتونيوم) كما لم يتم أبدًا عزل كمية يمكن ملاحظتها، وقد لا يمكن حصول ذلك أبدًا. تم الإبلاغ عن هذا الاكتشاف بشكل غير رسمي في كانون الثاني (يناير) من عام 1999 م في أعقاب التجارِب التي أجريت في نهاية كانون الأول (ديسمبر) 1998 م والتي شارك فيها علماء في معهد Dubna (المعهد المشترك للبحوث النووية) في روسيا ومختبر لورنس ليفرمور Lawrence Livermore الوطني بالولايات المتحدة الأمريكية.

  • مكتشف: العاملين في المعهد النووي في دوبنا، روسيا.
  • مكان الاكتشاف: دوبنا، روسيا.
  • تاريخ الاكتشاف: 1998 ميلادية.
  • أصل الاسم: سمي فليروفيوم (الرمز الذري Fl) لمختبر Flerov للتفاعلات النووية حيث تم تصنيع العنصر 114.                                           كان جورجي فليروف  Georgiy N. Flerov  (1913-1990) فيزيائيًا بارزًا اكتشف الانشطار التلقائي لليورانيوم. كان مؤسس المعهد المشترك للبحوث النووية.

الليفرموريوم Livermorium

النتائج المنشورة في 6 كانون الأول (ديسمبر( 2000 م بشأن التجارب الأخيرة في دوبنا في روسيا (التي تضم عاملين من المعهد المشترك للبحوث النووية، دوبنا، الاتحاد الروسي، ومختبر لورنس ليفرمور الوطني، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية، ومعهد بحوث المفاعلات الذرية،  ديميتروفغراد Dimitrovgrad، الروسية الاتحاد ومؤسسة Electrohimpribor الحكومية، Lesnoy، الاتحاد الروسي) تصف تفكك النظير 292Uuh (الناتج عن تفاعل 248Cm مع 48Ca) إلى 292Uuq. 

التفاعلات  :

24896Cm + 4820Ca → 292116Lv + 4 n

292116Lv → 288114Fl + 42He

  • المكتشف: Yu.Ts. Oganessian, V.K. Utyonkov, Yu.V. Lobanov, F.Sh. Abdullin, A.N. Polyakov, I.V. Shirokovsky, Yu.S. Tsyganov, G.G. Gulbekian, S.L. Bogomolov, B.N. Gikal, A.N. Mezentsev, S. Iliev, V.G. Subbotin, A.M. Sukhov, O.V. Ivanov, G.V. Buklanov, K.Subotic, M.G. Itkis, K.J. Moody, J.F. Wild, N.J. Stoyer, M.A. Stoyer, R.W. Lougheed, C.A. Laue, Ye.A. Karelin, and A.N. Tatarinov.
  • مكان الاكتشاف: دوبنا، روسيا.
  • تاريخ الاكتشاف: 2000 ميلادية.
  • أصل الاسم: مختبر لورنس ليفرمور lawrence Livermore الوطني (الولايات المتحدة الأمريكية).

النيهونيوم Nihonium 

 في 12 آب (أغسطس) 2013، أدت التجارب التي شملت أيونات الزنك المسرعة بنسبة 10٪ من سرعة الضوء في أثناء تصادمها مع طبقة البزموت الرقيقة، إلى إنتاج أيون ثقيل للغاية متبوعًا بسلسلة من ستة عناصر تقوم بتفاعل تفكيك نووي من النمط ألفا تم تحديدها على أنها نتائج لنظير العنصر 113 278N.

تتوافق هذه النتائج مع النتائج التجريبية التي أُبلغ عنها في عام 2004 م والتي تتضمن صدم عنصر الأميريسيوم 243 مع أيونات الكالسيوم -48، إذ أدت إلى تكوين بضع ذرات من العناصر 113 و115 في التجارب التي أجريت في JINR U400 cyclotron كما لوحظ أن أنماط الانحلال الذري تؤكد وجود العنصر 115 والعنصر 113 وفي سلاسل الانحلال هذه، يتم إنتاج العنصر 113 عبر تفاعل تفكك نووي من النمط ألفا للعنصر 115.

  • المكتشف: (لم يتم تأكيده بعد).
  • مكان الاكتشاف: (لم يتم تأكيده بعد).
  • تاريخ الاكتشاف: 2003 ميلادية.
  • أصل الاسم: بالنسبة للعنصر الذي يحمل الرقم الذري 113، اقترح المكتشفون في مركز RIKEN Nishina للعلوم المستندة إلى اسم nihonium والرمز Nh. نيهون هي واحدة من طريقتين لقول “يابان” باللغة اليابانية، وتعني حرفيًا “أرض الشمس المشرقة”. يقترح الاسم لإجراء اتصال مباشر بالأمة التي تم اكتشاف العنصر فيها، كما أن العنصر 113 هو العنصر الأول المُكتَشَف  في بلد آسيوي. وفي أثناء تقديم هذا الاقتراح، يشيد الفريق الذي يرأسه البروفيسور كوسوكي موريتا  Kosuke Morita بالعمل الرائد الذي قامت به ماساتاكا أوغاوا Masataka Ogawa في عام 1908 م بخصوص اكتشاف العنصر 43. ويأمل الفريق أيضًا أن يحل الفخر والإيمان بالعلم مكان اليأس الذي عانى بسببه مَن حلت بهم كارثة فوكوشيما النووية لعام 2011 م. 

الكوبرنيسيوم Copernicium

اكتُشف العنصر 112 (المسمى مؤقتًا كوبرنيسيوم؛ Cn) في 9 شباط (فبراير)1996 م الساعة 22:37 في GSI في دارمشتات، ألمانيا. النظير المحدد حاليًا هو أثقل ذرة ينتجها الإنسان ويبلغ وزنه الذري 277، أي 277 مرة أثقل من الهيدروجين. أُنتج العنصر الجديد عن طريق دمج ذرة الزنك مع ذرة الرصاص. ولتحقيق ذلك، تم تسريع ذرة الزنك إلى طاقات عالية بواسطة مسرع أيون الثقيل UNILAC في GSI وتوجيهه إلى ذرات الرصاص.

  • المكتشف: Hofmann, V. Ninov, F. P. Hessberger, P. Armbruster,      H. Folger, G. Münzenberg وغيرهم.
  • مكان الاكتشاف: Gesellschaft für Schwerionenforschung (GSI) في دارمشتات، ألمانيا.
  • تاريخ الاكتشاف: 1996 ميلادية.
  • أصل الاسم: المصطلح المنهجي المؤقت IUPAC هو يونينبيوم ununbium لكن المكتشفون اقترحوا الآن اسم كوبرنيسيوم.
  • إعداد: نديم الظاهر.
  • مراجعة: مرح مسعود.
  • تدقيق لغوي: نور عبدو.

ماتقييمك للموضوع؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تطور الجدول الدوري وتاريخ اكتشاف العناصر #17

تطور الجدول الدوري وتاريخ اكتشاف العناصر #19