لماذا تنفرد الطيور بالبيض الملون؟

هل يعود لون بيض الطيور إلى أصل تطوري واحد؟

الطيور هي السلويات الوحيدة (والسلويات هي الكائنات التي تحفظ جنينها أثناء نموه بغشاء يُسمّى السلى يساعده على التنفس والحصول على الغذاء على عكس الأسماك مثلًا وهي من اللاسلويات حيث ينمو الجنين مباشرةً في الماء ويتبادل معه الأكسجين ويطرح فضلاته فيه)، التي تضع بيضًا ملونًا، ولطالما اعتُبر هذا خاصيةً مميزةً للطيور، وقد أظهرت دراسةٌ حديثةٌ وجود كلٍّ من البروتوبرفيرين IX ذي اللون البني المحمر والبلفريدين ذي اللون الأخضر المزرق في قشور البيض -وهذه الأصباغ هي المسؤولة عن التباين في ألوان البيوض-وُجِدت هذه الصبغات أيضًا في قشور بيوض متحجرةٍ ترجع للديناصورات اللاطائرة. هذا يثير السؤال الأساسي حول ما إذا كانت الطيور الحديثة قد ورثت لون البيض من أسلافها الديناصورات اللاطائرة nonavian dinosaurs، أو ما إذا كان لون البيضة قد تطور بشكلٍ مستقلٍ عدة مرات.

هنا نحاول البحث عن أصلٍ تطوريٍّ للون البيض في الديناصورات غير الطائرة. طبّقنا تحليل رامان الطيفي المجهري عالي الدقة high-resolution Raman microspectroscopy (وهي-باختصار شديد- تقنية إبداعية للتحليل الطيفي تعتمد على قياس التغير الحادث في سلوك الضوء عند تفاعله مع المواد، والاعتماد على ذلك في تحديد نوعية المواد موضع الدراسة) على قشور البيض من أغلب العائلات الرئيسية للديناصورات، ووجدنا أن أصباغ لون البيض قد حُفِظت في جميع الديناصورات من عائلة eumaniraptora (والتي يُعتقد أن الطيور تطورت منها): كان للون البيض أصلٌ تطوريٌّ واحدٌ في الديناصورات وحشيات الأقدام اللاطيرية nonavian therapods، ويؤكد ذلك غياب الصبغات من حفريات بيض الديناصورات سحليات الأقدام sauropods وطيريات الورك ornithischia التي انفصلت أسلافها عن أسلاف وحشيات الأقدام في وقتٍ سابق.

كشفت المسح السطحي الملون أن بيوض eumaniraptora كانت مرقطة أو بقعاء، وأن تنوع أنماط الألوان في هذه البيوض يقترب من الطيور الموجودة، مما يشير إلى أن السلوكيات الإنجابية في الديناصورات اللاطائرة كانت أكثر تعقيدًا بكثيرٍ مما كان معروفًا في السابق. أظهرت الصور العميقة آلياتٍ متطابقةً لترسُّب الأصباغ في بيض وحشيات الأقدام الطائرة واللاطائرة. لم تكن الطيور أول السلويات التي أنتجت البيض الملون. كما هو الحال مع العديد من الخصائص الأخرى، تطورت هذه خاصية عميقًا داخل شجرة عائلة الديناصورات وقبل وقتٍ طويلٍ من ظهور الطيور الحديثة بتنوعها المثير.

يوتارابتور Utahraptor ostrommaysorum؛ أحد وحشيات الأقدام المتأخرة التي تشترك مع الطيور في سلف مشترك ينتمي إلى عائلة
eumaniraptora.
مخطط يوضح شجرة عائلة eumaniraptora وتفرعاتها المختلفة وصولاً للطيور الحالية.

المصدر: nature

مشروعنا غير ربحي، ومُموّل ذاتيًا، نحن لا نتلقى أي أموال حكومية أو من أي جهة كانت سياسية أو غيرها، كما أنّنا لا نلتمس ذلك. و بالإضافة للتمويل الذاتي، الذي يبلغ حاليا 99٪ من مجمل التمويل، نحن نعتمد على المساهمة الطوعية لمؤسسات خاصة وأفراد مثلك لتطوير المشروع وتحقيق أهدافه.لدعمنا إضغط هنا

  • ترجمة: حسن عادل الجهلاوي
  • مراجعة: محمد علي
  • تدقيق لغوي: رأفت فياض
تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More