in ,

ذكاء صنعي: الروبوت جبريل يهمس تعليمات في أذنك

ذكاء صنعي: الروبوت جبريل يهمس تعليمات في أذنك

الروبوت GABRIEL هو آلة الذكاء الصنعي الجديدة المسماة نسبة إلى الملاك المرسال جبريل، إنه يهمس التعليمات في أذنك.إن لم تكن محادثاتك مع أنظمة المساعدة الشخصية الرقمية مثل (Siri) لشركة آبل أو (Cortana) لمايكروسوفت أو (Google Now) مجدية بما فيه الكفاية، فإن متحدٍ جديد ذو صلة بالكتاب المقدس على وشك الوصول.
إنّ Gabriel هو مشروع للباحثين في جامعة (Carnegie Mellon University)، ممول من قِبل المؤسسة الدولية للعلوم، و هو مساعد شخصي فكريّ يهمس التعليمات في أذن المستخدم، من أجل توضيح أشياء ككيفية تغيير إطار السيارة أو إجراء التنفس الاصطناعي أو حتى تجميع أثاث إيكيا (IKEA). إنّه سيكون كنظام تحديد المواقع و لكن للأفعال اليومية، ولكنه يعلم متى يجب عليه أن يسكت، كما يعتقد المحقق الرئيسي (Mahadev Satyanarayanan).

الاسم جاء من الملاك جبريل، الذي يعتبر في الكتب المقدسة رسول الله. مع ذلك، فإن (Gabriel) هو فقط نظام برمجي. يُقال أنّ العتاد الصلب له يمكن أن يكون شيئاً ما كنظارات غوغل، أو أي وسيلة إظهار قابلة للإرتداء في الرأس. و لكن الهدف على المدى الطويل هو أنّ هذا شيء يمكن للجميع ارتداؤه.

سيكون الاستخدام الأمثل لـ (Gabriel)، كما يعتقد المتحدث باسم جامعة CMU، هو استبدال تجربة الذهاب إلى موقع يوتيوب لتعلم كيفية فعل شيء ما.

كانت جامعة Carnegie Mellon تعمل على التقنية الأساسية التي يعتمد عليها (Gabriel) لأكثر من سنة، وهذا يتضمن تطبيقات محددة من الرؤية الحاسوبية و إحضار الحوسبة السحابية (على الانترنت) إلى الأجهزة المحمولة.

في الواقع قام الباحثون باختراع نسخ مُبسطة من المهام التي يتمكن (Gabriel) من القيام بها، مثل البناء باستخدام الليغو أو تعلم الرسم.

لكي يجعلوا هذا ممكناً، يقوم فريق CMU بالتعلم عن الـ cloudlets، وهي عبارة عن وسيط من أجل الحساب السحابي مما يسمح للحواسيب بالقيام بالمهام بسرعة أكبر. بدلاً من أن تتم إعادة إرسال البيانات إلى الانترنت إلى مخدم بعيد، فإن الجهاز القابل للإرتداء أو المحمول يرسل هذه الحسابات إلى آلة قريبة، ربما عن طريق ال Wi-Fi، مما يحافظ على أجزاء الثواني الثمينة التي يحتاجها الحاسوب لاتخاذ قرار. إن التأخير الزمني القليل سمح لفريق CMU ببناء مساعد في لعب البينغ بونغ في وقت سابق هذه السنة.

إنّ منحة المؤسسة الدولية للعلوم هي لمدة 4 سنوات، بمبلغ 2.4 مليون دولار، مع تعليمات للمساعدة بتقدم مجال أنظمة المساعدة الشخصية القابلة للإرتداء.
“منذ عشر سنوات، اعتقد الناس أن هذا خيال علمي” يقول Satyanarayanan في تصريحه. “و لكنه الآن على وشك أن يصبح حقيقة”.

ماتقييمك للموضوع؟

Avatar

بواسطة الفضائيون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الكيتون ذو المائة عين، ملهم صناعة الروبوتات فى المستقبل

This Cat Really Loves His Boy