نرى العالم من نافذة العلم

الإنسان في عصر الذكاء الاصطناعي

المحادثة الأهم في عصرنا

2 335

يصفه إيلون موسك بأنه دليلٌ  مقنعٌ للتحديات والخيارات في بحثنا عن مستقبلٍ عظيمٍ للحياة على الأرض وخارجها، ويشير ستيفن هوكينج وراي كورزويل إليه بأنه مقدمةٌ ودليلٌ لأهمّ محادثةٍ في عصرنا. هذا هو كتاب ماكس تيجمارك الجديد بعنوان: Life 3.0: Being Human in the Age of Artificial Intelligence

تيجمارك هو فيزيائيٌ وباحثٌ في الذكاء الاصطناعي في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، وهو أيضًا رئيس معهد مستقبل الحياة.
و قد أُجري معه لقاءٌ مهمٌّ يلخّص كتابه وهذا النص هو مختصرٌ عن الحوار:

سؤال: ما الذي يجعل كتابك (Life 3.0) مهمًّا لكلّ شخصٍ يريد أن يدرك مستقبلنا ويسهم في بنائه؟

تيجمارك: يكثر الحديث عن الذكاء الاصطناعي وبأنه سيعطّل سوق العمل وسيُنتج أسلحةً جديدةً، هناك عددٌ قليلٌ من العلماء يتحدثون بجديةٍ عن أفكاري كمثل الفيل في الغرفة! فماذا لو قامت الآلات بإنجاز جميع المهام؟ ماذا سيحصل في حياتنا مع كائناتٍ فائقة الذكاء؟ وهل يتوجّب علينا السيطرة عليها؟ وإن كان كذلك، من الذي سيقوم بذلك؟ هل ستبقى البشرية على قيد الحياة في عصر الذكاء الاصطناعي؟ كيف سيكون لوجودنا معنىً وغرضٌ  عندما توفّر لنا الآلات فائقة الذكاء جميع احتياجاتنا وتصبح جميع مساهماتنا زائدةً عن الحاجة؟
إنني متفائلٌ بإمكانناخلق مستقبلٍ عظيمٍ بالذكاء الاصطناعي، ولكن ذلك لن يحدث بشكلٍ تلقائيٍّ، يجب علينا الفوز بالسباق القائم بين القوة المتنامية للتكنولوجيا والحكمة المتزايدة التي ندير بها التكنولوجيا. نحن لا نريد التعلّم من أخطائنا بل نريد أن تكون الأمور جيدةً من المرّة الأولى لأننا لا نملك سوى الوقت الحالي.

سؤال: هناك الكثير من باحثي الذكاء الاصطناعي يدّعون بأنه لا داعٍ للقلق. ما هو ردّكم عليهم؟

تيجمارك: يوجد سؤالان أساسيان لا يتفق عليهما أكثر باحثي الذكاء الاصطناعي.
أحدهما هو متى سنحصل على كائناتٍ فائقة الذكاء الاصطناعي؟يعتقد البعض بأن ذلك لن يحدث أبدًا أو أنه سيحدث لكن بعد مئات السنين، و آخرون يرجحون بأنه سيحدث خلال العقود القادمة.
أما السؤال الآخر الأكثر جدلًاهو: ماذا سيحصل عندما يتجاوز مستوى ذكاء الكائنات فائقة الذكاء الاصطناعي مستوى ذكاء الإنسان؟
هناك الكثير من باحثي الذكاء الاصطناعي الذين يعتقدون بأن هذا أفضل شيءٍ حدث منذ أيّ وقتٍ مضى ولكن من الممكن أن يؤدي إلى مشاكل كبرى. من الممل جدًّاالجلوس والتفكير فيما إن كان علينا القلق أم لا. المهم هو أن نسأل ما يمكننا فعله اليوم وهذا ما يزيداحتمالية سير الأمور على ما يرام والذي هو الأهم فعليًّا.

سؤال: هناك جدلٌ حول ما إذا كان علينا التركيز على المخاطر في المدى القريب أم على المدى البعيد فقط؟

تيجمارك: علينا التركيز على كليهما بوضوحٍ، فما تسمّيه بالأسئلة قصيرة الأمد على سبيل المثال كما أن نجعل الحواسيب متينةً للغاية وأن تقوم بما يجب عليها القيام به دون تعرضها للعطب أو اختراقها. لا ينبغي علينا حلّ  مشكلة توغل الذكاء الاصطناعي في المجتمع أكثر فأكثر فقط بل هي نقطة انطلاقٍ مهمّةٍ للإجابة على أسئلةٍ أكثر قسوةً.
مثلًا: كيف ستعمل على بناء آلةٍ فائقة الذكاء تفعل ما تريد إذا لم تتمكن بعد من بناء جهاز كومبيوتر محمولٍ يفعل ما تريد بدلًا من أن يُظهِر لك شاشةً زرقاء بسبب عطب أحد أجزائها.
إذا أردت أن تذهب بعيدًا في اتجاهٍ ما، عليك في البداية أن تخطو فيه خطوتك الأولى.

سؤال: ذكرتَ 12 خيارًا حول ما سيبدو عليه المستقبل مع الذكاء الاصطناعي، هل يمكنك التحدث عن اثنين من السيناريوهات المستقبلية؟ وما الذي تتطلّع إليه؟ وما الذي يخيفك؟

تيجمارك: أجل، أنا أعترف بأنني استمتعت كثيرًا بكمية الأفكار التي راودتني حول هذه السيناريوهات المختلفة، عندما نتصوّر المستقبل فإنّ الهواجس تراودنا حول الأشياء القاتمة، و بدلًا من ذلك، نحن بحاجة التفكير بإيجابيةٍ حول المجتمع الذي نريده، إذا كان لدينا ما يكفي من الذكاء للقضاء على الفقر والمرض، وهلمّ جرًّا،  وإذا اتضح لنا بأنه بإمكان الذكاء الاصطناعي مساعدتنا على حلّ هذه التحديات، ماذا نريد؟
إذا توفرت لدينا أنظمة ذكاء اصطناعيٍّ قويةٌ للغاية، فمن الأهمية بمكانٍ أن تتماشى أهدافها مع أهدافنا. نحن لا نريد خلق آلاتٍ متحمّسةٍ جدًّا لمساعدتنا ومن ثم تُصاب بالملل في وقتٍ لاحقٍ كما يحصل للأطفال مع قطع الليجو.
وأخيرًا، ما هي الغايات التي نريد أن تصونها هذه الآلات؟ من الواضح أنه لا يوجد توافق في الآراء حول ماهيّة أهدافها؟ كيف يمكن أن نقرّر ذلك؟ تداول هذا لا يمكن أن يترك فقط لمهنيي التكنولوجيا أمثالي. يجب أن يتشارك الجميع به لأن مستقبل الجميع على المحك هنا.

سؤال: إذا قمنا بالفعل بخلق نظام أو أنظمة ذكاءٍاصطناعيٍّ متعددةٍ تقوم بإنجاز ما نريد، ماذا سنفعل بعد ذلك؟

تيجمارك: إنه أحد الأسئلة الكبرى التي يجب أن يناقشها الجميع. لنفترض أننا حصلنا على آلاتٍ تقوم بكلّ  وظائفنا، إنتاج جميع السلع والخدمات التي نحتاجها. كيف ستُوزَّع هذه الثروة المنتجة؟ لن تجعل الناس سعداء بمجرد الاعتناء بهم ماديًا. كيف يمكنك إنشاء مجتمعٍ مزدهرٍ يجد كلّ فردٍ فيه المعنى والغرض في حياته حتى لو لم يكن منتِجًا بالضرورة أو بحاجةٍ إلى وظيفة؟

سؤال: لديك فصلٌ كاملٌ مخصّصٌ  للثروة الكونية وما يحدث في المليار سنةٍ القادمة وما بعدها. لماذا يجب علينا الاهتمام بشيءٍ ما في المستقبل البعيد جدًّا؟

تيجمارك: إنها فكرةٌ جميلةٌ أن يستمر الكون بالاستيقاظ وأن تزدهر الحياة هنا على الأرض، ليس فقط لحلقة الاصطفاء القادمة، بل لمليارات السنين في جميع أنحاء الكون. يوجد لدينا أكثر من مليار كوكبٍ في هذه المجرّة وحدها وهي قابلةٌ للاستيطان،إنها وسيلةٌ قويةٌ لوضع خلافاتنا جانبًا على الأرض وتوحيد جهودنا حول الهدف الأكبر المتمثل في اغتنام هذه الفرصة العظيمة.إذا خططنا بشكلٍ سيءٍ سنساهم في انقراض الحياة بسبب استخدامنا للتكنولوجيا بشكلٍ خاطئٍ، وقتها سنكون قد فشلنا في مسؤوليتنا.

سؤال: ما هي المخاطر والفوائد التي تراها في تصنيع أنظمة ذكاء اصطناعي مدركةً لذاتها (واعيةً)؟

تيجمارك: هناك ارتباكٌ كبيرٌ في هذا الموضوع،إذا قلقت بشأن بعض الآلات التي تسبّب لك الأذى، مسألة الوعي تصبح فعليًّا هدفًا مضلِّلًا. مثلًا عندمايطاردك صاروخٌ حراريٌّ، هل ستصرخ: “أنا لست قلقًا من الصاروخ لأنه غير واعٍ!”، هذا يدعو للسخرية!.
إذا صنعنا آلاتٍ ذكيةً جدًّا، وأصبح لديك روبوت مساعد يمكنه التحدث معك وإخبارك بأشياءٍ مثيرةٍ للاهتمام، لن ترغب بمعرفة إذا كان يشعر بالأشياء كروبوتٍ مساعدٍ واعٍ أو أنه حيٌّ/ميتٌ يتظاهر بأن لديه بعض التجارب،إذا عرفت بأنه واعٍ ويشعر مثلك فمن المفترض أن يكون بموضعٍ أخلاقيٍّ مختلفٍ جدًّا.
ليس الكون هو ما يمنحنا معنىً لوجودنا، نحن الكائنات الواعية من يعطي لكوننا معنىً. إن لم يقم أحد بشيءٍ من التجربة سيغدو الكون كله عبارة عن مخلفاتٍ فضائيةٍ ضخمةٍ. ولتلك الأسباب المتنوعة من المهم جدًّا فهم عملية معالجة المعلومات التي تؤدي إلى ما نسميه بالوعي.

سؤال: لماذا و متى علينا القلق بشأن النتائج ذات الاحتمالات المنخفضة؟

تيجمارك: أنا ومعظم زملائي من باحثي الذكاء الاصطناعي لا نعتقد بأن تكرار الذكاء البشري في الآلات هو عملٌ ذو احتماليةٍ منخفضةٍ. فالسؤال الأكبر لدينا، وبالرغم من وجود عددٍ من المنتقدين، هو “متى” و ليس “إذا” وعند اقتراب الذكاء الاصطناعي من مستوى ذكاء الإنسان يجب علينا التأكّد من أننا نبني هذه الأنظمة بشكلٍ قويٍّ ومتينٍ للغاية، وألا تُستخدَم من أجل أغراضٍ خطيرةٍ وغير سلميّةٍ.

سؤال: كيف يمكن لأيّ شخصٍ  أن يشارك حتى نتمكن جميعًا من أن يكون لنا صوتٌ أكثر نشاطًا في توجيه مستقبل البشرية والحياة؟

تيجمارك: يمكن للجميع المشاركة فقد أنشأنا موقع ageofai.org على شبكة الإنترنت حيث أننا نشجّع الجميع على المشاركة وإبداء آرائهم عن الطريقة التي يرغبون أن يكون عليها المستقبل. نحن حقًّا بحاجةٍ إلى حكمة الجميع لرسم قيمةٍ مستقبليةٍ هادفةٍ. إذا كنا لا نعرف أيّ نوعٍ من المستقبل نريد، فلن نحصل عليه أبدًا.

 

بتصرف عن: human age artificial intelligence

  • ترجمة: أحمد نزار
  • مراجعة: يارا بو سعد
  • تدقيق لغوي: رأفت فياض
تعليقات
Loading...